مجلس قبيلة اولاد ابوسيف العام
اخي العزيز
قال تعالى : (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ) .
.
عن عقبة بن عامر أن رسول الله قال : (( إن أنسابكم هذه ليست بسبابٍ علي أحدٍ وإنما أنتم ولد آدم طف الصاع لم تملئوه ، وليس لأحد فضل علي أحد إلا بالدين أو عمل صالحٍ )) . رواه أحمد في (( المسند )) ([49])

ندعوك أن لاتبقى
زائرا فقط
وشارك في نشر الحق والفضيله
والمعلومه الملتزمه
فالمجلس لكل مسلم
والله ولي التوفيق
مجلس قبيلة اولاد ابوسيف العام
اخي العزيز
قال تعالى : (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ) .
.
عن عقبة بن عامر أن رسول الله قال : (( إن أنسابكم هذه ليست بسبابٍ علي أحدٍ وإنما أنتم ولد آدم طف الصاع لم تملئوه ، وليس لأحد فضل علي أحد إلا بالدين أو عمل صالحٍ )) . رواه أحمد في (( المسند )) ([49])

ندعوك أن لاتبقى
زائرا فقط
وشارك في نشر الحق والفضيله
والمعلومه الملتزمه
فالمجلس لكل مسلم
والله ولي التوفيق
مجلس قبيلة اولاد ابوسيف العام
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

مجلس قبيلة اولاد ابوسيف العام


 
الرئيسيةالرئيسية   اكبر مكتبة للب اكبر مكتبة للب  التسجيلالتسجيل  دخول  دخول الاعضاءدخول الاعضاء  





انت الزائر رقم
Web Counter
Web Counter Counter
المواضيع الأخيرة
» ديون الحمير
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Emptyالإثنين 27 يناير 2014, 23:09 من طرف انبيوة

» البدوي والجمل
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Emptyالإثنين 27 يناير 2014, 23:03 من طرف انبيوة

» سخريات عربية
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Emptyالإثنين 27 يناير 2014, 22:59 من طرف انبيوة

» )الموت فرحاً
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Emptyالإثنين 27 يناير 2014, 22:54 من طرف انبيوة

» نجاح قوقل حكم
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Emptyالإثنين 27 يناير 2014, 22:50 من طرف انبيوة

» الحجاج الطريف والمضحك
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Emptyالإثنين 27 يناير 2014, 22:48 من طرف انبيوة

» الي مايضحك مش عارف خيره
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Emptyالإثنين 27 يناير 2014, 22:39 من طرف انبيوة

الساعه
حكمة اليوم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
التاريخ
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 232 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو عمر المزوغي فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 2030 مساهمة في هذا المنتدى في 778 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
بوسيف
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_rcap1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Voting_bar1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_lcap1 
ابو مالك البوسيفي
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_rcap1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Voting_bar1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_lcap1 
ابو معاذ
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_rcap1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Voting_bar1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_lcap1 
الصحراء
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_rcap1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Voting_bar1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_lcap1 
بوسيفي امكسد
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_rcap1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Voting_bar1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_lcap1 
أبوسجود
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_rcap1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Voting_bar1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_lcap1 
الملك الادريسي
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_rcap1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Voting_bar1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_lcap1 
التمتام
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_rcap1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Voting_bar1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_lcap1 
امير الاحساس
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_rcap1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Voting_bar1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_lcap1 
زلاف
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_rcap1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Voting_bar1 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Vote_lcap1 
الله اكبر

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 432 بتاريخ الأحد 17 أكتوبر 2010, 11:22
نسمه اولاد ابوسيف
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Emptyالأحد 30 مايو 2010, 16:57 من طرف بوسيفي امكسد
بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على رسوله الكريم

اما بعد
نسمة قريه صغير في ليبيا يبلغ تعداد سكانها تقريبا عشرة الاف نسمه
ويسكن منطقة نسمه قبيلة اولاد ابوسيف وبعض العائلات المحميه من قبل القبيله

ويمتاز اهل …


[ قراءة كاملة ]
تعاليق: 12
بحسن الخلق نملك الدنياوالأخره
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Emptyالثلاثاء 25 مايو 2010, 13:59 من طرف ابو مالك البوسيفي


بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى "ولا تستوي الحسنة ولا السيئة إدفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم "

ومن هذه الآية أنقل لكم هذه التجربة التي رأيتها مفيدتا لي

فأرجوا أن تنال إستحسانكم

في كل …


[ قراءة كاملة ]
تعاليق: 1
من هم اولاد بوسيف
 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Emptyالخميس 01 أبريل 2010, 21:54 من طرف بوسيف
*¤ô§ô¤*~*¤ô§ô¤*~قبيلة اولاد ابو سيف ان كثيرا من الصفات والخصائص والمميزات تنتقل بهده السنة الالهية عامل الوراثة
من اصل الوالد الى الفرع المولود من هنا كان الانبياء يبعثون فى اشراف اقوامهم والمراد من الشرف
هناء بالمعنى …


[ قراءة كاملة ]
تعاليق: 5
منع النسخ
التسجيل
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات نسمه على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط مجلس قبيلة اولاد ابوسيف العام على موقع حفض الصفحات

 

  الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امير الاحساس
.عضو مبدع
.عضو مبدع
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات عدد المساهمات : 63
نقاط نقاط : 4195
السٌّمعَة السٌّمعَة : 7
تاريخ الميلاد تاريخ الميلاد : 21/06/1985

 الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Empty
مُساهمةموضوع: الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك     الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك  Emptyالخميس 26 أغسطس 2010, 12:06

التوفيق بين آيتين : الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك
...آيات ظاهرها التعارض

..............
في سورة النساء نقرأ قوله تعالى: { أينما تكونوا يدرككم الموت ولو كنتم في بروج مشيدة وإن تصبهم حسنة يقولوا هذه من عند الله وإن تصبهم سيئة يقولوا هذه من عندك قل كل من عند الله } (النساء:78) وبعدها مباشرة نقرأ قوله عز وجل: { ما أصابك من حسنة فمن الله وما أصابك من سيئة فمن نفسك } (النساء:79) ونقرأ أيضًا قوله سبحانه في سورة آل عمران: { قل هو من عند أنفسكم } (آل عمران:165)
وقد يظن للوهلة الأولى أن قوله سبحانه: { وما أصابك من سيئة فمن نفسك } مناف لقوله تعالى: { قل كل من عند الله } ولقوله أيضًا: { وما أصابكم يوم التقى الجمعان فبإذن الله } (آل عمران:166) ولقوله: { ونبلوكم بالشر والخير فتنة } (الأنبياء:35) وليس الأمر كذلك
وهذه القضية التي تتناولها الآيات السابقة، هي جانب من قضية كبيرة؛ القضية المعروفة في تاريخ العالم كله باسم " القضاء والقدر" أو "الجبر والاختيار"
والواقع، فإن فهم هذه الآيات فهمًا صحيحًا يستدعي أمرين؛ أولهما: النظر إليها في السياق الذي وردت فيه؛ إذ لا يستقيم ولا يصح فهمها وهي منعزلة عن سياقها الخاص. وثانيهما: النظر إليها وفق المنظومة القرآنية العامة، أو بعبارة أخرى، النظر إليها نظرة كلية عامة، وضمن إطار الآيات القرآنية الأخرى؛ إذ إن آيات الكتاب يشهد بعضها لبعض، ويؤيد بعضها بعضًا. وانطلاقًا من هذين الأمرين نستطيع التوفيق بين ما قد يظهر من تعارض في الآيات التي نحن بصددها
على ضوء هذا نقول: إن قوله سبحانه: { قل كل من عند الله } معناه: قل يا محمد، للقائلين إذا أصابتهم حسنة: { هذه من عند الله } وإذا أصابتهم سيئة: { هذه من عندك } قل لهم: إن كل ذلك من عند الله؛ فمن عنده سبحانه الرخاء والشدة، ومنه النصر والظَفَر، ومن عنده الفوز والهزيمة. ولهذا جاء عن ابن عباس رضي الله عنهما في قوله تعالى: { قل كل من عند الله } قال: الحسنة والسيئة من عند الله، أما الحسنة فأنعم بها عليك، وأما السيئة فابتلاك بها. وعن قتادة في قوله سبحانه: { قل كل من عند الله } قال: النعم والمصائب. وعن ابن زيد قال: النصر والهزيمة. وعن أبي العالية قال: هذه في السراء والضراء
وعلى هذا فمعنى الآية الكريمة: إن كل ما أصاب الناس من خير أو شر، أو ضر أو نفع، أو شدة أو رخاء، فمن عند الله، لا يقدر على ذلك غيره، ولا يصيب أحدًا سيئة إلا بتقديره، ولا ينال رخاء ونعمة إلا بمشيئته. فالجميع بقضاء الله وقدره، وهو نافذ في البِر والفاجر، والمؤمن والكافر. وفي هذا إعلام من الله لعباده، وتقرير لحقيقة مفادها: إن مفاتح الأشياء كلها بيده سبحانه، لا يملك شيئًا منها أحد غيره
أما قوله عز وجل: { وما أصابك من سيئة فمن نفسك } يعني: ما أصابك من شدة ومشقة وأذى ومكروه، فمن نفسك، أي: بسبب ذنب اكتسبته نفسك. وفي ذلك آثار أيضًا؛ فعن السدي قال: { وما أصابك من سيئة فمن نفسك } أي: من ذنبك. وعن قتادة قال: { وما أصابك من سيئة فمن نفسك } أي: عقوبة يا ابن آدم بذنبك. وعن أبي صالح قال: بذنبك، وأنا قدَّرتها عليك
وقد ورد في الكتاب العزيز ما يفيد معنى هذه الآية؛ كقوله تعالى: { وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم } (الشورى:30) أي: بذنوبكم وبما كسبت أيديكم؛ وقوله في سورة آل عمران بشأن أهل غزوة أحد: { أو لما أصابتكم مصيبة قد أصبتم مثليها قلتم أنى هذا قل هو من عند أنفسكم } (آل عمران:65
)
فحاصل المعنى هنا: ما أصابك أيها المؤمن من خصب ورخاء، وصحة وسلامة، وغنى وفقر، وسراء وضراء، ونعمة ونقمة، فبفضل الله عليك وإحسانه إليك؛ وما أصابك من جدب وشدة، وهمٍّ وغمٍّ، ومرض وسقم، فبذنب أتيته، وإثم اقترفته، وعمل كسبته، فعوقبت عليه
وفي تفسير ابن كثير عن مطرف بن عبد الله قال: ما تريدون من القدر ؟ أما تكفيكم الآية التي في سورة النساء: { وإن تصبهم حسنة يقولوا هذه من عند الله وإن تصبهم سيئة يقولوا هذه من عندك } أي: من نفسك؛ والله ما وكلوا إلى القدر، وقد أمروا وإليه يصيرون. قال ابن كثير معقبًا: وهذا كلام متين قوي في الرد على القدرية والجبرية أيضًا
قال أهل العلم: من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يشك في أن كل شيء بقضاء الله وقدره وإرادته ومشيئته، كما قال تعالى: { ونبلوكم بالشر والخير فتنة } (الأنبياء:35)
فالآية - موضع البحث - تقرر حقيقة مهمة حاصلها: أن الله سبحانه هو المقدر لكل ما يقع في الكون؛ فما يقع في الكون من خير، فهو بتقديره؛ وما يقع من شر فهو بتقديره أيضًا، لكنه سبحانه - وهو العليم الحكيم - يقدر الشر والضر لسبب؛ فما أصابك أيها الإنسان من خير فهو بتقدير الله، وبسبب من أعمالك الصالحة، وما أصابك من شر فبسبب ذنوبك الطالحة، ولا يظلم ربك أحدًا
ان الإنسان قد يتجه ويحاول تحقيق الخير بالوسائل التي أرشد الله إليها، بَيَدَ أنَّ تحقق الخير فعلاً، لا يتم إلا بإرادة الله وقدره
وكذلك، فإن الإنسان قد يتجه إلى تحقيق السوء. أو يفعل ما من شأنه إيقاع السوء. ولكن وقوع السوء فعلاً، ووجوده أصلاً، لا يتم إلا بقدرة الله وقدره
فكل أمر في هذا الكون لا ينشأ ولا يتحقق إلا بإرادة الله وقدره. وما يصيب الإنسان من حسنة أو سيئة - بأي معنى من معاني الحسنة أو السيئة، سواء حسب ما يبدو في الظاهر، أو حسب ما هو في حقيقة الأمر والواقع - فهو من عند الله. لأنه لا ينشىء شيئًا ولا يحدثه ولا يخلقه ولا يوجده إلا الله
أما ما يصيب الإنسان من حسنة حقيقية - في ميزان الله - فهو من عند الله، لأنه بسبب منهجه وهدايته. وما يصيبه من سيئة حقيقية - في ميزان الله - فهو من عند نفسه، لأنه بسبب تنكُّبه منهج الله، وإعراضه عن هدايته ومنهجه. وبهذا البيان يستقيم فهم الآيات والتوفيق بينها
المصدر الشبكة الاسلامية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحسنة من الله ،و السيئة من نفسك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجلس قبيلة اولاد ابوسيف العام :: دروس ومحاضرات-
انتقل الى: